Posted by: althekr | سبتمبر 4, 2008

التدبر

فهم التنزيل مطلب شريف ومقصد منيف ولا غرو في ذلك ,اذ كلام الله ربيع القلوب ونور الصدور وجلاء الأحزان وذهاب الهموم وشرط ذلك كله بحسن التدبر

معنى التد بر:
الفهم والتأ مل والتفكر
كيفية التدبر؟
التفكر والتأمل والتأني في قرآءة القرآن من اجل فهمه وادراك المعنى والوصول للمراد من الأيه(التفسير وحده لا يكفي)
مثا ل:كان الرسول صلى الله عليه وسلم يمد الأيات مدا ويقطع قرآءته بتأني وترتيل .
قال احد التابعين لمجاهد :رجل قرأ البقره وآل عمران ,ورجل قرأ البقره قيامهما واحد فأيهما افضل؟قال:الذي قرأ البقره.
ماذا يمكن لنا ان نتأمل ونتفكر في ايات القران المجيد؟
1\الجنه 2\الدعاء 3\ القصص والأمثله 4\النواهي 5\الترغيب 6\الخطاب المباشر 7\الوعيد
علامات التدبر:
البكاء (وإذا تتلى عليهم ايات الرحمن خروا سجداً وبكيا)
زيادة الخشوع
زيادة الايمان(انما المؤمنون الذين اذا ذكرالله وجلت قلوبهم واذا تليت عليهم اياتنا زادتهم ايمانا وعلى ربهم يتوكلون)
الفرح والاستبشار(واذا ماانزلت سورة فمنهم من يقول ايكم زادته هذه ايمانا فاما الذين امنوا زادتهم ايمانا وهم يستبشرون)
علامات حسيه(الله نزل احسن الحديث كتاباً مثاني تقشعر منه الأبدان)
فمن وجدت فيه واحده من هذه العلامات فقد وصل لحالة التدبر
اخواني واخواتي اذا عجبكم الموضوع عندي دروس اخرى وراح اوضحها بالأمثله واذا تبغوا اسماء كتب راح اكتبها لكم .بس صدقوني ترى الموضوع موبس تفسير زي مادرسنا في المدارس والله ممتع تحسوا انكم بتقرأوا القرآن زيميبغاه الله ورسوله الكريم.
اللي يحب يقرأ التفسير من كتاب في ظلال القرآن \لسيد قطب أو تفسير القرآن للشعراوي صدقوني رائعه وجربوا ماراح تخسرا شي
يارب يعجبكم الموضوع

المصدر \ أعجبني تعليق الأخ honey فحبيت يكون موضوع مستقل لتتم الفائدة


Responses

  1. مفاتيح التعامل مع القرآن

    المفتاح الأول:النظرة الكلية الشامله للقرآن

    بعض الناظرين للقرآن ينظرون له نظره جزئيه فرعيه قاصرة,فهو عند البعض كتاب للشفاء(تعاويذ ورقى )
    وعندالبعض الأخر كتاب للعلوم والمعارف والثقافات والحضارات لأنه كتاب يحكي عن الأمم السابقه
    وعند النحويين والبلاغيين كتاب تضمن نصوص القرآن وسقارنوا بلاغة القرآن ببلاغتهم
    وعند اهل التاريخ كتاب قصصي لأنه يحتوي على حقائق مفصله لايوجد فيها كذب
    ولاننكر وجودهذا كله في القرآن ولايجوز ان نفرغه من هذه الأمور وكل ذلك متوفر فيه بل اكثر ولكن يجب علينا ان لاننظر اليه بعين قاصره بل يجب ان ننظر اليه على انه منهج متكامل ويطبق كما كان ينظر اليه الصحابه رضوانالله عليهم.

    المفتاح الثاني:الإلتفات الى الأهداف الأساسيه للقرآن الكريم

    ان اهداف القرآن الأساسيه لاتكاد تخرج عن لأتي:
    أ\هداية الناس الى الصراط المستقيم (قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهممن الظلمات الى النور بإذنه ويهديهم الى صراطٍ مستقيم)
    ب\ايجادالشخصيه الاسلاميه المتوازنه …….والتي اوجدها من قبل من العدم ،لقد نجح القرآن في تحقيق هذا الهدف في حياة الصحابه بعد ان كانوا عبدة للأوثان اصبحوا كأنهم قرآناً يمشي على الأرض.
    المفتاح الثالث:معايشة إيحاءات النص وظلاله

    منهم من يفهم مفردات الأية ومنهم من تجاوزذلك الى معرفة مقصدالأية (المعنى الكلي والإجمالي لللآيه)ومنهم من تعدى ذلك بكثير :استخرج لطائفها وعاش ايحاءاتها وتفيأ ماتلقيه عليه من ظلال.فمن اي صنف انتم؟
    ان ذلك يحتاج الى قارئ حي متبصر يكون على قدر من الايمان ثم يتفاعل مع القرآن بكل كيانه.
    كم من اللطائف يمكن استخراجها من هذه الأيه؟(وهذا كتاب انزلناه مبارك مصدق الذي بين يديه)
    انه مبارك من حيث مكان نزوله من اللوح المحفوظ
    انه من عند الله عن طريق جبريل عليه السلام الى محمدصلى الله عليه وسلم .
    ان حجمه الصغير يحمل من العلوم الشامله .
    يتبع …….
    ملاحظه \لاتقولوا صعب والكلام كثير ومو فاهمين ,والله والله وقت التطبيق تحسوا بمتعه كبيره والله مجربه ولا تقولوا لازم يكون ايماننا قوي عشان نوصل للمرحله هذه لا والله انا وحده عاديه جدااااااااً ووصلت لبعض من هذه المراحل والله يعينني .عموما انا ماطولت عليكم اليوم بس فيه 3مفاتيح زياده بس بعد ماتطبقوا ال3الاولى.وشكرا
    واللي يبغى اي مساعده يرسلي على الإيميل honeyalmasri@hotmail.com وانا في الخدمه ويارب يجعل احياء السنه على ايدينا.

  2. المفتاح الرابع \ملاحظة الشخصيه المستقله للسورة.
    سيقول سيد قطب يلحظ من يعيش في ظلال القرآن ان لكل سوره شخصية مميزه الملامح والسمات والأنفاس.
    المفتاح الخامس\التمكن من اساسيات علوم التفسير
    مثال \علوم التفسير تعين على فهم القرآن من حيث اسباب النزول واي عهد (مكي)يكمون فيه تثبيت للعقيده فتناقش علاقة العبد مع ربه ,بينما (المدني)يناقش احكام الدوله وبناءها.
    المفتاح السادس\تنزيه القرآن عن الإسرائليات.
    مثال\هل تزوج يوسف عليه السلام امرأة العزيز بعد خروجه من السجن ؟؟؟؟؟؟؟؟
    مثال2\من اكل اولا من الشجره ادم ام حواء؟
    مثال3\من هوالذي عنده علم الكتاب الذي اتى بعرش بلقيس الى سليمان عليه السلام؟
    ان القران الكريم لم يكن يتبع النهج التفصيلي التحليلي في حديثه عن السابقين وقصصهم واخبارهم فلم يتوسع في حديث عن زمان امكان ابطال القصه لأنه لم يستهدف التفصيلات والتحليلات انما كان يستهدف:1\استخلاص العبر والدروس
    2\الإعتبار بما في القصص من توجيهات
    3\عرض حقائق قيمه ونافعه,وهذا كله متحقق في المقدار الذي عرضه القرآن من القصه ,اذاً علينا ان لانهتم بالتفاصيل الغير مذكوره في القرآن وهذا مايسمى (الإسرائليات)ولكن يجب ان نهتم بالعبره من وراءالقصه كما ذكرها الله في كتابه.
    (قل ربي اعلم بعدتهم مايعلمهم الا قليل فلا تمار فيهم الا مرآءظهراً ….)
    المفتاح السابع \تحرير نصوص القرآن من قيود المان والزمان
    كن على يقين ان كتاب الله الخالد صالح لكل زمان ومكان وان نصوصه تعطي توجيهاتها لكل الناس وعلى كل مسلم ان يتفاعل معها جميعا مهما كان مستواه المادي والثقافي والحضاري وفي اي بقعه من العام في اي فترة من فترات التاريخ.
    كيف نثبت انه صالح لكل زمان ومكان؟
    كل المشاكل في حياتنا نلاقي حلها في القرآن
    مثال(إن الذين جاؤا بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خيرُ لكم)
    المفتاح الثامن\الشعور بأن الأيه موجهة الينا
    ان يقدر انه هو المقصود بكل خطاب في القرآن فإن سمع امراًاونهياً يقدر انه هو المأمور او المنهي …….
    تجربه عمليه(قرآءة الايات من 18 إلى 38من سورة الإسراء,ماهو تأثير الأيات عليكم؟
    المفتاح التاسع\تسجيل الخواطر والمعاني لحظة ورودها.
    عندما يعيش القارئ مع القرآن بكل كيانه ويتلقاه بكل اجهزة التلقي والإستجابه عنه,سيأخذ عن القرآن الكثيرمن المعاني والإيحاءات وسترد على ذهنه خواطر ودلالات خاصة به هو.
    المفتاح العاشر \مراعاة ادب التلاوة
    ان النبي صلى عليه وسلم كانت له طريقه متأنيه في القرىءه فقد كان يمد الحروف ويقف عند كل اية واذا مر عليه تسبيح سبح واذا كانت اية عذاب استعاذ منها……….

  3. بسم الله الرحمن الرحيم
    يتصور بعض الناس ان السور القرآنيه لا تشكل وحده متناسقة مترابطة,وانه لاصلة بين الأيات وهذا تصور اقل مايقال فيه انه تصوريقومعلى جهل وعلى بساطة في الفكر وضحالة في النظر.فماكان القرآن ليكون كذلك ,فقد رتب الله اياته في السورة الواحده ورتب الله سوره عى الشكل الذي نراه .فإن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يؤمربأن يضع الأية في مكانها من السورة,والسورة في مكانها من القرآن,فترتيب الأيات في السورة الواحده بوحي ,وترتيب السور في القرآن بوحي,والله عزوجل قد وصف كتابه بأنه علي وحكيم(وإنه في ام الكتاب لدينا لعلي حكيم)
    مثال\من سورة ق
    (ق والقرآن المجيد0بل عجبوا أن جاءهم منذرمنهم فقال الكافرون هذا شيء عجيب0أءذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد0قد علمناماتنقص الارض منهم وعندنا كتاب حفيظ)
    تبدأالسوره بمقدمه وهي الأيه الأولى منها ثم يأتي حرف( بل )ثم حديث عن الكافرين وتعجبهم من بعثة منذر ينذرهم بالبعث بعد الموت.ثم يأتي الردعليهم انه وإن اصبحوا تراباً فإن الله يعلم ماأخذته الأرض منهم.واذا كان علم الله كذلك فلا استبعاد لخلقهم مرة ثانيه.اذاً بإيجازمقنع ذكر هذا المقطع من السورة إشكالاً للكافرين وردعليهم .انتهى المقطع الأول ليبدأ مقطع جديد والملاحظ انه بدأ بكلمة(بل)وفيه حديث عن تصورات الكافرين ورد عليهم {بل كذبوا بالحق لما جاءهم فهم في امرمريج}هذا موقف الكافرين من ا لوحي الذي انذرهم به الرسول صلى الله عليه وسلم فيما له علاقة باليومالأخر ويأتي الرد عليهم{افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها ومالها من فروج0والأرض ممدناها والقينا فيها رواسي وانبتنا فيها من كل زوج بهيج0تبصرة وذكرىلكل عبدٍ منيب0وأنزلنا من السماء ماء مباركاً فأنبتنا به جناتٍ وحب الحصيد0والنخل باسقاتٍ لها طلعٌ نضيد0رزقاً للعباد واحيينا به بلدة ميتا كذلك الخروج}
    هذا الجزءالأول من الرد وفيه لفت نظرهم الى الكون ليتعرفوا فيه على الله وقدرته حتى اوصلهم الى رؤية احياء البلد الميت بالمطر واحياء النبات بالمطر….وكذلك الخروج بهاتين الكلمتين لفت نظر الذين كذبوا البعث.{كذبت قبلهم قوم نوح واصحاب الرس وثمود0وعادوفرعون وإخوان لوط0وأصحاب الأيكة وقوم تبع كل كذب الرسل فحق وعيد0أفعيينا بالخلق الأول}
    رأينا في بداية هذا المقطع(بل كذبوا بالحق)وتتمة للرديذكر القرآن مشيراً:كما كذب هؤلاء فقد كذب غيرهم ……..وبدأ يعرض عليهم هوية المكذبين ليجعلنا نستنكر ونتعجب من تكذيبهم ويقيم عليهم الحجة بكلمة(أفعيينا بالخلق الأول)اذا كان الله خالق الانسان اول مرة فلن يعجزه عن خلقه مرة اخرى.
    وبذلك ينتهي المقطع الثاني ليبدأ المقطع الثالث ويلاحظ كذلك انه مبدؤ بكلمة (بل) وفيه حديث عن نفس المضمون {بل هم في لبس من خلق جديد}الكافرون شاكون في خلقهم مرة ثانيه ويأتي الرد على مرحلتين كل مرحله مبدؤة بكلمة(ولقد) كما كان الجواب في المقطع الأول مبدؤ بكلمة( قد) عند قوله {قد علمنا ماتنقص الأرض منهم}
    (ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ماتوسوس به نفسه ونحن اقرب اليه من حبل الوريد.)………………الى (إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب او ألقي السمع وهو شهيد)
    ولعل هذا المرور الخاطف على السورة وضح لنا تناسق السور القرآنيه ووحدة انسجامها وترابطها وهذا الذي رأيناه هنا نستطيع ان نراه في كل سورة قرآنيه من البقرة الى الناس .ونتيجة هذا القول ان الترتيب في كل سورة من سور القرآن كائن بشكل معجز فهو مع كماله لايستطيع ان يدركه الا انسان بلغ الذروة في نضج التأمل ….يتبع………(نموذج اخر ,ان القرآن مترابط فيما بينه ,يشكل وحدة منتظمه مترابطة.

  4. بسم الله الرحمن الرحيم
    0الأن ننتقل الى اثبات الأمر الأخر ان القرآن كله مترابط فيما بينه ,ويشكل وحده منتظمه مترابطه.
    اول سورة من سور القرآن هي الفاتحه ويلاحظ انها اوجزت معاني القرآن كله فمعاني القرآن كلها تدور حول العقائد ,والعبادات .ومناهج الحياة,والسورة بدأت بالعقيده (بسم الله الرحمن الرحيم0الحمدلله رب العالمين 0الرحمن الرحيم 0مالك يوم الدين)وثنت بالعبادات (اياك نعبدوإياك نستعين)وثلثت بمناهج الحياة (اهدنا الصراط المستقيم 0صراط الذين انعمت عليهم)وبينت اخيرا ان منهاج المسلمين متميز(غير المغضوب عليهم ولا الضآلين)ويلاحظ ان اخر فقرة فيها مبدؤة بكلمة( اهدنا) ويأتي في سورة البقرة (ألم0ذلك الكتاب لا ريب فيه هدىً للمتقين)فالرابطه بين البقره والفاتحه والقران كله واضحه.
    0ننتقل الى سورة البقرة والسور التي تليها الى سورة يونس وهي المسماة بالسبع الطوال :البقرة .ال عمران.النساء.المائدة.الأنعام.الأعراف .الأنفال والتوبه)لنرى هل هناك رابط بينهم؟
    سورة البقرة مبدؤة ب(أل~م~)ويأتي بعدها عشرون آية تتحدث عن اقسام الناس في المصطلح القرآني.متقين,كافرين ومنافقين,وتصف كلاً منهم .ثم تأتي بعد ذلك خمس أيات مبدؤة بكلمة (ياأيها الناس)وفيها دعوة الى الناس ان يكونوا من الفئة الأولى(المتقين)وان طريق التقوى هو عبادة الله وتصف الأيات مظاهر قدرة الله وان القرآن لاشك فيه ,ومصير الذين لايسلكون والذين يسلكون هذا السبيل.
    0ثم تأتي ثلاث أيات تتحدث عن الله عزوجل والقرآن وموقف المهتدين وضلال الضآلين به وصفاتهم(الذين ينقضون عهدالله من بعد ميثاقه ويقطعون ماأمرالله به أن يوصل ويفسدون في ألأرض أولئك هم الخاسرون)
    0تأتي بعد ذلك أية مبدؤة بكلمة (وهو)تتحدث عن الله انه خلق كل شيء في الأرض للبشر.
    0تأتي بعد ذلك عشرايات تتحدث عن قصة ادم عليه السلام ونزوله الى الأرض وتختم بالقاعده التي تحاسب عليها البشرية(فمن تبع هداي فلاخوف عليهم ……)بعد ذلك يقص الله من قصص بني اسرائيل وموقفهم من الهدي المنزل عليهم ,ثم من قصة ابراهيم عليه السلام وعبوديته لله ودعواته ووصاياه.ثم قواعد حول القبلة الاسلاميه,ثم اوامر لها علاقة بالعبادة والتقوى ثم فريضة الله على المسلمين في امر القتال(كتب عليكم القتال وهو كره لكم….)ثم تأتي ايه مبدؤة ب(يسألونك)فيها استفتاء من اصحابه عن قضيه لها علاقة بالقتال ثم تفصيلات في امور كثيرة حتى نهاية السورة ومن السهل على اي دارس للسورة ان يجد وحدتها ولكن هدفنا اثبات الصلة بين هذه السورة والسور الست التي تليها ولعلك تندهش اذا قلنا ان الست التي تأتي بعدها انما تشرح وتفصل هذه المقامات بشكل واضح لا يلتبس على المتأمل.
    0سورة البقرة مبدؤة ب(أل~م~)وآل عمران مبدؤة بنفس الحروف .سورة البقرة مبدؤة (ذلك الكتاب لاريب فيه)وآل عمران مبدؤة (الله لا إله الا هو الحي القيوم 0نزل الكتاب بالحق)
    0العشرون اية الأولى في البقرة تتحدث عن المتقين .الكافرين والمنافقين.وآل عمران كلها توضح ملامح هذه الفئات الثلاث والحدود التي ينبغي ان تقف عليها الجماعة المسلمة في في علاقتها مع الفئتين الأخريين.
    0بعد العشرين آية من سورة البقرة تأتي آية مبدؤة ب(ياايها الناس)والتي تبين طريق التقوى للإنسان وان التقوى هدف (إعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون)
    0وتأتي سورة النساء بعد آل عمران مبدؤة (ياايها الناس اتقواربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )نفس النداء ونفس المعاني وكأنك عندماتدرس سورة النساء انما تدرس التقوى طريقاً وسلوكاً.
    0وبعد هذه الأيات تأتي ايات تتحدث عن نقض العهد ,ثم تأتي سورة المائده وهي مبدؤة بالأمر بالوفاء بالعقود(ياأيها الذين امنوا اوفوا بالعقود),(واذكروا نعمة الله عليكم وميثاقه الذي واثقكم به) وكأن السورة تذكربالمعاني الأساسية للعهودالأساسيه اتي من تمسك بها اهتدى بهدي القران.
    0ثم تأتي سورة الأنعام تفصل سورة البقرة .سورة البقرة(هوالذي خلق لكم مافي الارض جميعا)وتاتي في سورة الأنعام (هو) ,(وهو).(هوالذي خلقكم من طين),(وهوالقاهر فوق عباده),(وهو الذي يتوفاكم),(وهو الذي جعلكم خلائف في الأرض )
    0في سورة البقرة قصة آدم عليه السلام وتنتهي القصة بقاعدة (فمن تبع هداي)وتاتي سورة الأعراف(اتبعوا مأنزل اليكم من ربكم)وتاتي بعدها قصص عن امم كيف كان موقفهم من الهدي المنزل عليهم فكأن السورة عرض عملي وتاريخي ومناقشه في جو القاعدة التي انتهت بها قصة ادم في سورةالبقرة.
    0بعد آية القتال في سورة البقرة تأتي كلمة(يسألونك)وفيها استفتاء عما له علافة بالقتال,وسورة الأنفال مبدؤة بكلمة (يسألونك)والسورة كلها والتي بعدها سورةالتوبه تتحدثانعن القتال وأدابه ويلاحظ ان الورتان مكتوبتان بلا فاصل (البسمله)فكأن السورتين شرح وتفصيل للفريضه التي ذكرت في سورة البقرة وهي فريضة القتال.


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: